قراءة في كتاب آفاق بلا حدود – الجزء الأول

أهلين

هذه قراءة بسيطة في كتاب .. اسمه

" آفاق بــلا حدود "

المؤلف

د . محمد تكريتي

الكتاب متصل بـ البرمجة اللغوية العصبية … أو له علاقة فيها

خاصة أن اغلب المراجع للمؤلف, كانت كتب في هذا التخصص.

طبعا, الكتاب رائع, وأنا انصح بشرائه

لكن طبعا, كانت هناك بعض الاجزاء التي لم تعجبني

(حشو كــلام)


الكتاب يقع في 240 صفحة

راح أطرح الكتاب على أجزاء

 (اقلد غربة الروح )

من  المواضيع التي تطرق لها الكاتب

 

كيف تحقق أهدافك  

 

أن يكون الهدف إيجابيا … فتحدد بالضبط ما تريد
(بمعنى أن تقول … أريد أن احصل على تلك الوظيفة … لا أن تقول … لا أريد أن اكون عاطلا

أن تقول, اريد أن اتزوج ريم … لا أن تقول … لا أريد أن اظل عازبا)

 

تأكد أنك قادر على تحقيق الهدف … بغض النظر عن اعتقاد الآخرين

(فأنت يمكنك تعلم الانجليزية بسهولة … لكن غيرك لا يمكنه )

 

حدد المعايير التي تعلم من خلالها انك حققت هدفك

(حصولك على التوفل معناه إتقانك للانجليزية … حصولك على الماستر معناه تحقيقك لهدفك التعليمي)

 

تخيل هدفك بالتفصيل الممل… وتخيل نفسك وانت تحقق هذا الهدف

وضع جدول زمني ومكاني لهدذا الهدف

 

أزل كل العوائق التي تقف دون هذا الهدف

(لو كنت لا تملك سيارة للذهاب للجامعة, اشتر سيارة… لو كانت تنقصك الدراية في مجال هدفك, تثقف أو اشتر كتب أو التحق بدورة)

 

باشر تحقيق الهدف … واستمتع, أو على الأقل … اجعل نفسك مرتاحا في تحقيق الهدف.

(مثلا, لو كنت تدرس في معهد, تستطيع أن تتعرف على أناس ترتاح لهم)

 

ضع أهدافك على الورق … بشكل واضح

وشخصيا, ارى أن تضعها على المكتب أو الدولاب … بينما يرى الكاتب, أن لا تريها أحد …!

 

اؤمن تماما بأنك ستحقق هذا الهدف وتخيل دائما انك قد حققته

والغرض من الخطوة الأخيرة… حث العقل الباطني على تحفيز كل طاقاتك لانجاز ما اقنعت نفسك به


 

الاحساس بالاشياء 

 

يقول الكاتب … بأن الانسان  يشعر بالاشياء من خلال ثلاثة طرق تجتمع  فيها الحواس الخمسة المعروفة

صورية … سمعية … حسية

وأيضا … فهناك تفصيل آخر لهذه الطرق الثلاث

( أنماط كما يسميها الكاتب)

فالصورة … نراها من خلال العين … كرؤيتنا للشاشة الآن

(رؤية خارجية)

وأيضا من خلال الذاكرة … كتذكرنا للأشياء أو تصورها في الخيال

 (رؤية داخلية)

والرؤية الداخلية تنقسم إلى قسمين

رؤية داخلية من الذاكرة … كتذكرنا لصورة أحد الاصدقاء

رؤية داخلية انشائية … كتخيلنا لوحش مرعب … أو الجنة أو النار

وأيضا فالصوت ينقسم إلى قسمين

سمع خارجي … كسماعي الآن للموسيقى  أو سماعكم للتلفاز

سمع داخلي … كتذكرنا لصوت صديق

(سمع داخلي من الذاكرة)

  لحديثنا مع انفسنا

(سمع داخلي ذاتي)

 لتخيلنا صوت ما

(سمع داخلي انشائي)

الاحساس ينقسم إلى قسمين

احساس خارجي  … كإحساسنا بلوحة المفاتيح

احساس داخلي … كتذكرنا للبرودة أو للحرارة … للألم أو اللذة

هذه كانت مقدمة لـما سوف أشرحه الآن

إذا … الطرق الثلاث للأحساس (سمعي \بصري \ احساس)

 تنقسم إلى قسمين

خارجي (غير مهم) … داخلي (مهم)

ويرتبط القسم الداخلي مع الدماغ … فكل منطقة من الدماغ مختصة بـ شيء معين

وعندما يعمل الدماغ بهذا الجزء … تتحرك العين في اتجاه معين

فيمكننا ادارك تفكير الشخص … برؤية حركة عينيه

مثلا اسأل شخص أي سؤال عن الصور … أو الصوت … أو الاحساس

 

والنتيجة هي :

 

إذا كان الشخص … يتذكر صورة من الماضي … العينان إلى الأعلى جهة اليسار

إذا كان الشخص … يخترع صورة في ذهنه … العينان إلى الأعلى يمين

إذا كان الشخص … يتذكر صوت من الماضي … العينان إلى اليسار

إذا كان الشخص … يتخيل صوت … العينان إلى اليمين

إذا كان الشخص … يحدث نفسه … العينان إلى الأسفل يسار

إذا كان الشخص … يتذكر شعور ما كألم أو لذة … العينان إلى الأسفل يمين

تجربة لذيذة … ياليت تسونها عشان تتأكدون من المعلومات هذه

قابل أحد أفراد عائلتك وجه لوجه  بس بدون ضحك بليززززز

واطرح عليه الاسئلة التالية :

 

(صورة من الذاكرة )

ما هو لون سيارة جارنا

كم شباك في المنزل

ماهو آخر مطعم أكلت فيه

 

(صورة انشائي)

هل يمكنك أن تتصور قطا يلبس نظارة

تصور طائرا يطير بجناح واحد

 

(سمعي من الذاكرة)

ما ذا قال لك آخر صديق قابلته

تذكر صوت موسيقى معينة تعرفها

 

(سمعي ذاتي)

اقرأ سورة الفاتحة في داخل نفسك

اسأل نفسك وجاوب على السؤال داخليا

 

(احساس)

ماهو شعورك لو لبست قميص ضيق

ماهو شعورك لو غطست في مسبح بارد

 

الموضوع القادم  ان شاء الله راح يكون عن شيئين :

أنماط الأشخاصكيفية تكوين ألفة كل مع كل نمط

مثلا .. انا كنت اراقب واحد من الزملاء في العمل

وكانت حالته في نمط صوري … فطرحت عليه سؤال

هل شفت  سيارة الكامري الجديدة ..؟

وسكت أنا

لكن هو جلس يتكلم لمدة ربع ساعة … وكان مرة مبسوط لأني فتحت الموضوع

طبعا السر شيئين

أولا … معرفة النمط الذي كان يعيشه  … وكانت صورية

ثانيا … الحديث معه بنفس النمط … فإستخدمت في السؤال … كلمة شفت

والتفصيل في الجزء القادم

تشااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااو

About these ads
This entry was posted in Uncategorized. Bookmark the permalink.

2 Responses to قراءة في كتاب آفاق بلا حدود – الجزء الأول

  1. NaDeR says:

    أهلين غروووووووووووبة

    شكرا على مرورك
    بعدين ليه الخمسين ريال … ض1
    اختيار المواضيع حرية شخصية … خخخخخخخخخخخ
    …وما انكر … ان موضوعك .. أعطاني الفكرة اسأل زميلي عن كتاب حلو في علم النفس
    واللي بدوره … نصحني بالكتاب هذا
    يعني نقدر نقولك … ان موضوع كان احد الاسباب المباشرة

    ولا تنسي ان التنافس مطلوب بينا خخخخخخخخخ

    تشااااااااااااااااااااااااو

  2. NaDeR says:

    بعض الاحيان اكتشف اني غبي خخخخخخخخخخخ
    المشكلة اني كاتب في موضوعي … اني قلدتك في طريقة العرض
    لكن مدري كيف ما انتبهت …!!!
    شكله من الحالة الصحية اللي كنت امر فيها
    (يصرف خخخخخخخخخ )

    على كل يا ستي … ولا يهمك
    إن شاء الله , اذا تحاسبنا على المعهد … وخدمتكم باللي اقدر عليه
    اخصمي المبلغ من الحساب … وأرسلي علي الباقي
    خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

    تشااااااااااااااااااااااااااااااو

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s