قصة … عن حب الأم

الســـلام عليكم

قصة … لابد من نقلها … لأنها رائعة


قبل فترة بدأت أخرج مع امرأة غير زوجتي، وكانت فكرة زوجتي
حيث بادرتني بقولها: أعلم جيداً كم تحبها

المرأة التي أرادت زوجتي ان أخرج معها وأقضي وقتاً معها كانت
أمي التي ترملت منذ 19 سنة،
ولكن مشاغل العمل وحياتي اليومية 3 أطفال ومسؤوليات جعلتني لا أزورها إلا نادراً.
في يوم اتصلت بها ودعوتها إلى العشاء سألتني: هل أنت بخير ؟ 
لأنها غير معتادة على مكالمات متأخرة نوعاً ما وتقلق. فقلت لها:
نعم أنا ممتاز ولكني أريد أن أقضي وقت معك يا أمي
قالت: نحن فقط ؟
فكرت قليلاً ثم قالت: أحب ذلك كثيراً.
في يوم الخميس وبعد العمل ، مررت عليها وأخذتها، كنت مضطرب قليلاً،
وعندما وصلت وجدتها هي أيضاً قلقة.
كانت تنتظر عند الباب مرتدية ملابس جميلة ويبدو أنه آخر فستنان قد اشتراه أبي قبل وفاته.
ابتسمت أمي كملاك وقالت:
 قلت للجميع أنني سأخرج اليوم مع إبني، والجميع
فرح، ولا يستطيعون انتظار الأخبار التي سأقصها عليهم بعد عودتي
ذهبنا إلى مطعم غير عادي ولكنه جميل وهادئ تمسكت أمي بذراعي وكأنها السيدة الأولى،
بعد أن جلسنا بدأت أقرأ قائمة الطعام حيث أنها لا تستطيع قراءة إلا الأحرف الكبيرة.
وبينما كنت أقرأ كانت تنظر إلي بابتسامة عريضة على شفتاها المجعدتان وقاطعتني قائلة:
كنت أنا من أقرأ لك وأنت صغير
أجبتها
 "حان الآن موعد تسديد شيء من ديني بهذا الشيء .. ارتاحي أنت يا أماه "
تحدثنا كثيراً أثناء العشاء لم يكن هناك أي شيء غير عادي، ولكن قصص
قديمة و قصص جديدة لدرجة أننا نسينا الوقت إلى ما بعد منتصف الليل
وعندما رجعنا ووصلنا إلى باب بيتها قالت:
"أوافق أن نخرج سوياً مرة أخرى، ولكن على حسابي"
 فقبلت يدها وودعتها 
بعد أيام قليلة توفيت أمي بنوبة قلبية. حدث ذلك بسرعة كبيرة لم أستطع عمل أي شيء لها.
وبعد عدة أيام وصلني عبر البريد ورقة من المطعم الذي تعشينا به أنا وهي مع ملاحظة مكتوبة بخطها
"دفعت الفاتورة مقدماً كنت أعلم أنني لن أكون موجودة، المهم دفعت العشاء لشخصين لك ولزوجتك.
لأنك لن تقدر ما معنى تلك الليلة بالنسبة لي……أحبك ياولدي
"
في هذه اللحظة فهمت وقدرت معنى كلمة
"حب" أو "أحبك"
وما معنى أن نجعل الطرف الآخر يشعر بحبنا ومحبتنا هذه.
لا شيء أهم من الوالدين وبخاصة الأم . إمنحهم الوقت الذي يستحقونه ..
فهو حق الله وحقهم وهذه الأمور لا تؤجل.

بعد قراءة القصة تذكرت قصة من سأل عبدالله بن عمر وهو يقول:
أمي عجوز لا تقوى على الحراك وأصبحت أحملها إلى كل مكان حتى لتقضي حاجتها
.. وأحياناً لا تملك نفسها وتقضيها علي وأنا أحملها.. أتراني قد أديت
حقها ؟ 

 فأجابه ابن عمر: ولا بطلقة واحدة حين ولادتك … تفعل هذا
وتتمنى لها الموت حتى ترتاح أنت وكنت تفعلها وأنت صغير وكانت تتمنى
لك الحياة

إلى من يقرأ هذا الكـــلام وأمه على قيد الحياة … ماذا تنتظر …؟
أتنتظر موتها … لتعلم كم كنت تحبها ..؟
أتنتظر موتها … لتبكي على قبرها ..؟
أتنتظر موتها … لتقول … ليتكِ كنتي معي الآن … فأفعل وأفعل ..؟
حبيبي … لو عملت ما عملت … لن ترد لها الدين
ولكن … حاول ان تفرح قلبها بعملك وكلامك
الهدية رخيصة في نظرك … وغالية في نظرها
والكلمة الطيبة … لها أثر لا يعلمه قلبك الأعمى عن حبك أمك


الله يرحم امواتنا واموات المسلمين

تحية

This entry was posted in Uncategorized. Bookmark the permalink.

15 Responses to قصة … عن حب الأم

  1. Amal says:

    قصة حلووة والاحلى من هذا كله اني هنا اقرى الموضوع هذا
    خخخخخخ
     
    <<<<وش عندها الزينة😦
     
    اهنيك اخوي على سبيسك الرائع وان شاء الله لي زيارات اخرى
     
     
    تحياتي
     
    sho0oting_star

  2. NaDeR says:

    اهلين اختي
    وشكرا على المرور
    وتشرفينا في اي وقت
    …ســــــــــلام

  3. jawaher says:

     
    سلاااااااااااااااام
     
    قصه رائعه
     
    شكرا لك عل نقلها
     
     
    والله يقدرنا ونرد بعض جميل امهاتنا علينا  في حياتهم  

  4. NaDeR says:

    وعليكم الســــــلام

    أهلين جووووجوووووو
    اخبارك🙂
    وين الغيبة :@

    اخبار النتائج ..؟
    ……شكرا على مرورك عـ الموضوع
    والله يقدرنا على برهم , احياء واموات

    ســـــــلام

  5. Noura says:


     
    الام هي مصدر الحنان والرعاية والحب والعطاء بلاحدود
     
    هي البلسم الشافي لجروحنا والمخفف لآلامنا
     
    هي اشراقة النور في حياتنا
     
    هي الرحمة المهداة من الله سبحانه وتعالى
     
    ولو كتبنا سطور وصفحات لن تكفي لذكر ماتستحقة الام من بر وتكريم
     
    ….
     
    قصة جميلة حركت مشاعر اجمل في داخلي
     
    يعطيك العافية نادر على نقلها
     

    وآسفة على الاطالة 

  6. NaDeR says:

    يا هلا والله بالنووووووووور

    شكرا على المرور والمشاركة الحلوة
    أبدا لا فيه اطالة ولا شي🙂
    وحلوة كلماتك ض1

    ســـــــلام

  7. sou says:

    no comment !!

  8. NaDeR says:

    اهلين كوووفي🙂
    …اخبارك

    طيب شاكرين لك مرورك ولو كان بدون تعليق :)…وياليت توصلي ســلامي لـ غربة الروح

    تحية

  9. sweet says:

    قصه اصرت على دموعي بالنزول
    واجبرت يدي على كتابه شكر لك لنقلك هذه القصه المعبه
     
     
     
    {اللع يخليك لي يا اغلى ام في الدنيا}

  10. NaDeR says:

    أهلين اختي …
    شكرا لمرورك والله يحفظ لك الوالدة

    تحية

  11. jawaher says:

     
    مرحبا
     
    الحمدالله تمام
     
    والنتايج فوق ماكنت اتصور ولله الحمد ماعدا ماده وحده
    عموما السنه هذي سنة خير علي

  12. NaDeR says:

    طيب, نقولك مبروك يعني على النجاح
    وزين … دام السنة هذه حلوة عليك
    والسنة هذه وكل سنة

    اليوم كنت اقرأ في الجريدة اسماء الطلاب والطالبات المقبولين لإكمال الماستر في جامعة الملك سعود.
    دورت اسم جوجو مالقيته, عقبال السنة الجاية اجل 
    لوووووووووول

    تحية
     

  13. jawaher says:

     
    الله يبـــــــــــــــارك فيك
     
    لا بدري على الماستر باقي سنتين
     
    وللعلم انا دراستي خمس سنوات

  14. Darsh says:

    i love my mother

  15. NaDeR says:

    وانا بعد احبها, الله يرحمها
    ويخلي لك والدتك

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s